Facebook
Google+
Twitter
YouTube
INSTAGRAM
الآخبار
محافظ الإسكندرية يوضح أفضل حل لإزالة العقار المائل بالأزاريطة         40 حالة غش في الأسبوع الأول لامتحانات جامعة المنيا         الانتهاء من تجهيز 67 استراحة لمراقبي امتحانات الثانوية العامة بالإسكندرية         إحالة 6 أطباء بقويسنا للتحقيق بسبب تغيبهم عن العمل         «التعليم»: امتحان بديل لـ«الثانوية العامة» خلال 3 ساعات حال تسريبه (إنفوجرافيك)         «سعفان»: صرف 65 ألف جنيه مستحقات عامل مصري بقطر         وصول وسفر 5104 راكب ومعتمر بموانئ البحر الأحمر         «النواب» يوافق على مشروع قانون السجل التجاري         الحكومة تصرف تعويضات للمتضررين من حريق سوق إمبابة         رئيس الطائفة الإنجيلية في ألمانيا للمشاركة باحتفالات الإصلاح الديني في أوروبا         وزير التموين: لا زيادة في أسعار السلع خلال شهر رمضان         اعتماد نتيجة الشهاده الابتدائية بالجيزة         تكثيف حملات ازالة التعديات على خطوط المياه بمطروح         محافظ أسوان يسلم النوبيين المهجرين 264 مسكنا جديدا         التموين: اضافة 15 جنيه لكل طن قمح من الموردين        
23 أبريل, 2017 - 3:06 م

ريـال مدريد أمام برشلونة.. كلاسيكو الحسم أو اشتعال الليجا

 

ايه يسري.

يستقبل ريـال مدريد نظيره برشلونة، في قمة الكرة الإسبانية وربما الكرة الأوروبية والعالمية، مساء الأحد، وذلك في كلاسيكو الدوري الإسباني رقم 174.

تتسم المباراة كعادتها بالقوة والإثارة، إلا أن هذه الأمور تزداد بشكل كبير لعدة أسباب أبرزها أن اللقب قد يكون على المحك بين الفريقين، فالفوز لأحد الطرفين سيكون شبه كافي لإنهاء أو إشعال الموقف من جديد على قمة الترتيب.

ريـال مدريد يدخل هذه المباراة في صدارة جدول الترتيب برصيد 75 نقطة بعد مرور 32 جولة من الليجا هذا الموسم، بينما برشلونة يحتل المركز الثاني برصيد 72 نقطة، ولكن ريـال مدريد لعب مباراة أقل عن منافسه.

مع وجود مباراة أكثر لمصلحة ريـال مدريد «ضد سيلتا فيجو، خارج ملعبه»، ومع فارق النقاط الحالي في جدول الترتيب «3»، يدخل ريـال مدريد هذه المباراة وهو لديه فرصتين بين الفوز والتعادل من أجل تعزيز موقفه تجاه تحقيق لقب الدوري الغائب منذ عام 2012.

ريـال مدريد أيضًا سيرحب بعودة نجميه، الظهير الأيمن داني كاربخال، الذي غاب عن المباراة الماضية في الليجا بداعي الإيقاف، بينما يعود جاريث بيل لقائمة الفريق بعد غيابه في آخر مباراتين عن الفريق بسبب إصابة عضلية، لكن اللاعب عاد لتدريبات الفريق يوم الخميس الماضي وجاهز للمشاركة في اهم مباراة في الليجا هذا الموسم لريـال مدريد.

الريـال يسير بشكل قوي نحو اللقب، لكن الفريق لديه بعض المخاوف وكلها تتركز في الشق الدفاعي، فغياب قلبي الدفاع بيبي وفاران بداعي الإصابة، لا يعطي للمدرب زيدان أي حلول سوى بتواجد ناتشو والقائد راموس في الدفاع، والفريق بشكل عام يعاني دفاعيًا وبعيد تمامًا عن الثبات، وتلقت شباكه أهداف بشكل ثابت في 9 من آخر 10 مباريات في الليجا، وعلى الرغم من صدارته للمسابقة إلا أن الفريق رابع أقوى خط دفاع «شباكه اهتزت بـ33 هدف» في البطولة خلف غريمه برشلونة «30»، وفياريـال «26» وأتلتيكو مدريد «24».

أما برشلونة، فسيكون أمامه العديد من الصعوبات في هذه المباراة، ما بين دفاع مهتز «الفريق استقبل 7 أهداف في آخر 3 مباريات في مختلف البطولات، وفشل في الحفاظ على نظافة شباكه في آخر 6 مباريات في الليجا، واستقبل خلالها 9 أهداف»، فضلًا عن غياب أحد أهم وأبرز نجوم الفريق هذا الموسم، وهو المهاجم البرازيلي نيمار، الذي سيغيب عن هذه المباراة بسبب الإيقاف لـ3 مباريات من الاتحاد الإسباني، على خلفية تصرفه غير اللائق في مباراة مالاجا في الجولة 31 من الليجا «مباراة الكلاسيكو ستكون ثاني مباراة من العقوبة»، إضافة لذلك وهو الهم الأكبر للفريق، مستواه الضعيف في المواجهات الكبيرة خارج ملعبه، فالفريق سقط بالثلاثة والأربعة أمام يوفنتوس باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي في دوري الأبطال هذا الموسم، علاوة على أن آخر هزيمتين للفريق في الليجا كانا خارج ملعبه في آخر 3 مباريات لعبها خارج الكامب نو، وجاءت الخسارة من ديبورتيفو لاكورونيا ومالاجا، وهي الخسائر التي أضعفت كثيرًا في موقف الفريق للحفاظ على لقبه هذا الموسم.

الفوز سيدفع بريـال مدريد نحو اللقب أكثر، حيث سيكون هناك 6 نقاط فارق «مع تبقي مباراة إضافية»، مع تبقي 5 جولات فقط على نهاية الموسم.

أما فوز برشلونة فسيعطي الفريق الصدارة مباشرة، لأنه سيتساوى بالنقاط وسيكون له أفضلية في المواجهات المباشرة ضد الغريم التقليدي «مباراة الدور الأول انتهت بالتعادل 1-1»، وهذا ما سيجعل الليجا مشتعلة أكثر، ويجعل موقف ريـال مدريد أكثر خطورة، وبالأخص أن الفريق لا يزال متواجد في دوري الأبطال، ولديه صدام قوي ضد غريم آخر وهو أتلتيكو مدريد في المسابقة الأوروبية الأكبر.