Facebook
Google+
Twitter
YouTube
INSTAGRAM
الآخبار
رئيس الطائفة الإنجيلية في ألمانيا للمشاركة باحتفالات الإصلاح الديني في أوروبا         وزير التموين: لا زيادة في أسعار السلع خلال شهر رمضان         اعتماد نتيجة الشهاده الابتدائية بالجيزة         تكثيف حملات ازالة التعديات على خطوط المياه بمطروح         محافظ أسوان يسلم النوبيين المهجرين 264 مسكنا جديدا         التموين: اضافة 15 جنيه لكل طن قمح من الموردين         افتتاح 14 معرض ” أهلا رمضان” بمراكز وأحياء الجيزة         أوقاف الإسكندرية تنهي خطة شعبان بأمسيات حول الإيمانيات         مدبولى ينفى زيادة اسعار المياه امام النواب         محافظ الجيزة يقود حملة لإسترداد 251 فدان من أراضى الدولة         كرتونة مواد غذائية و25كجم دقيق وإعانات مالية لأسر بقرى مطروح         محافظ المنيا يقرر تشكيل وحدة بكل مركز لمتابعة إزالة التعديات         ازالة تعديات على املاك الدولة بمطروح         رئيس الوزراء يشارك بالمنتدى الاقتصادي العالمي لمنطقة الشرق الأوسط         وزير الرى: 281 مليون جنيه مشروعات الوزارة فى محافظة البحيرة        
15 مارس, 2017 - 2:44 م

دراسة أمريكية: المراهقون يتخلون عن المخدرات لإدمانهم التكنولوجيا الحديثة

هدير سلطان

كشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة ميشيجان الأمريكية، أن المراهقين لم يعد لديهم الوقت لتعاطى المخدرات والكحول، بسبب إدمانهم للهواتف الذكية وأجهزة التابلت والتليفزيون، إذ يعتقد الخبراء أن التكنولوجيا يمكن أن توفر للشباب تجربة مماثلة للمخدرات.

ووفقا للموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية،  قل تعاطى المراهقين للمخدرات والكحول والتبغ فى الولايات المتحدة لأدنى مستوى منذ التسعينات، إذ اعترف عدد أقل من المراهقين يتعاطى أى نوع من المخدرات غير المشروعة فى الأشهر الـ 12 الماضية، مقارنة بالنتائج التى توصلت إليها الدراسات عام 1991.

وقالت الدراسة، أن نسبة طلاب المدارس الثانوية فى الولايات المتحدة الذين يتعاطون أى نوع من المخدرات غير المشروعة انخفضت بشكل ملحوظ بين عامى 2015 و 2016، وفشل حملات مكافحة المخدرات، أدى إلى اعتقاد الباحثين أن الهواتف تعطى الآن المراهقين الكثير من التحفيز، مما يجعلهم أقل عرضة للتفكير فى تعاطى المخدرات والكحول.

وأضافت Nora Volkow مدير المعهد الوطنى لتعاطى المخدرات، أنها تتمنى اكتشاف العلاقة بين الانخفاض فى تعاطى المخدرات وزيادة استخدام التكنولوجيا، لمعرفة ما إذا كانت هناك علاقة سببية بين الاثنين.

وأكدت Volkow ” أن هناك شيئا ما يحدث، إذ يمكن للمراهقين الشعور بنفس تأثير المخدرات عند استخدام لعبة معينة”.