Facebook
Google+
Twitter
YouTube
INSTAGRAM
الآخبار
الحكومة تبحث رد فعل الشارع بعد قرار تحريك أسعار الوقود         محافظ الإسكندرية يوضح أفضل حل لإزالة العقار المائل بالأزاريطة         40 حالة غش في الأسبوع الأول لامتحانات جامعة المنيا         الانتهاء من تجهيز 67 استراحة لمراقبي امتحانات الثانوية العامة بالإسكندرية         إحالة 6 أطباء بقويسنا للتحقيق بسبب تغيبهم عن العمل         «التعليم»: امتحان بديل لـ«الثانوية العامة» خلال 3 ساعات حال تسريبه (إنفوجرافيك)         «سعفان»: صرف 65 ألف جنيه مستحقات عامل مصري بقطر         وصول وسفر 5104 راكب ومعتمر بموانئ البحر الأحمر         «النواب» يوافق على مشروع قانون السجل التجاري         الحكومة تصرف تعويضات للمتضررين من حريق سوق إمبابة         رئيس الطائفة الإنجيلية في ألمانيا للمشاركة باحتفالات الإصلاح الديني في أوروبا         وزير التموين: لا زيادة في أسعار السلع خلال شهر رمضان         اعتماد نتيجة الشهاده الابتدائية بالجيزة         تكثيف حملات ازالة التعديات على خطوط المياه بمطروح         محافظ أسوان يسلم النوبيين المهجرين 264 مسكنا جديدا        
27 ديسمبر, 2015 - 7:04 م

عبدالرحيم : تم عمل 13 بئر للمياه الجوفية حول موقع المشروع وداخل مدينة ديروط

DSC_0113

امال عبدالله.

شهدت محافظة أسيوط منذ الاسبوع الماضي  وضع حجر أساس لمشروع إنشاء قناطر ديروط الجديدة  بتكلفة بلغت 420 مليون جنيه هى قيمة قرض ميسر من هيئة التعاون اليابانية “الجايكا ” وبتكنولوجيا يابانية وذلك لتحسين الري بتلك المحافظات خاصة بعد تعرض اكتاف  بغال القناطر  للتأكل وانتهاء عمرها الافتراضي ”

في البداية قال المهندس عبدالرحيم أحمد علي ” مدير عام البيئة بمشروع قناطر أسيوط ورئيس مجموعة البيئة بمشروع قناطر ديروط الجديد بان  قناطر ديروط القديمة تم انشائها فى عهدا الخديوى اسماعيل عقب الانتهاء من قناة السويس القديمة واستمرت لمدة 143 سنة كأقدم مشروع مائي فى العالم مازال قائما حتى الآن  حيث تم انشأها عام 1868 وانتهى العمل فيها عام 1872 م فلذلك بدأ التفكير في انشاء القناطر الجديدة وذلك لظهور بعض التأكل في اكتاف البغال وانتهاء عمرها الافتراضي

واضاف عبدالرحيم أن القناطر الجديدة تتكون من 7 قناطر هى ” قنطرة فم ترعة الساحلية – قنطرة حجز ترعة الإبراهيمية – قنطرة فم ترعة الديروطية – قنطرة فم ترعة البدرمان – قنطرة فم ترعة بحر يوسف – قنطرة فم ترعة أبوجبل – قنطرة فم ترعة الدلجاوى ” وهى بديل مجموعة قناطر ديروط الحالية التي تعد أقدم منشأ مائي مازال موجودا في العالم حيث أنشئت عام 1872 و تسهم القناطر  في تحسين إدارة توزيع المياه لتخدم زمام 1.5 مليون فدان في 5 محافظات هى “أسيوط والمنيا وبني سويف والفيوم والجيزة ” والتي تمثل نحو 17% من إجمالى مصادر المياه في مصر بمعدل 9.6 مليار متر مكعب من مياه الري ليستفيد منها نحو 20% من المواطنين

وأكد عبدالرحيم أن المشروع الجديد في مرحلة الدراسة والتجهيز واعمال المجسات بمعرفة قطاع الخزانات والقناطر الكبرى بوزارة الري بالتعاون مع مجموعة البيئة لمشروع قناطر ديروط وانه تم عمل 13 بئر للمياه الجوفية حول موقع المشروع وداخل مدينة ديروط وجاري الان رصد تلك المناسيب كما تم التنسيق مع رئيس مجلس مدينة ديروط لرفع الكابلات او اية معوقات تتعارض مع موقع المشروع

واشار المهندس حسين جلال المهندس المقيم بقناطر اسيوط  الى أن المشروع بدأ بمنحة يابانية بدأ من قنطرة حجز اللاهوت في الفيوم وفم ترعة الجيزة وبحر حسن واصف عام 1992 وحتى 1993 وقنطرة حجز ماذورة على بحر يوسف ” بني سويف عام 1994 وحتى عام 1995  وحجز ساقوله في سمسطا بني سويف عام 1996 وحتى 1997 وقنطرة حجز العبيد في المنيا على بحر يوسف ثم اختتم المشروع بقناطر ديروط العملاقة  بتكلفة 5.854 مليار ين ياباني بما يعادل 420 مليون جنيه مصرى ومن المقرر نهو المشروع فى ابريل 2022 على ان تستمر راسة التصميم واعداد مستندات الطرح خلال 22 شهر بمنحة يابانية قدرها 35 مليون جنيه يتحملها الجانب الياباني كاملة

ووقال المهندس ياسر الدسوقي  محافظ أسيوط أن المشروع أحد ثمار المؤتمر الاقتصادي للدول المانحة للمشروعات الاقتصادية والاستثمارية لمصر الذي انعقد في مدينة شرم الشيخ حيث تم توقيع اتفاقية القرض بين وزارة الموارد المائية والري والجايكا اليابانية في مارس الماضي وتم الاتفاق على أسلوب تطبيق نظام التمويل والتنفيذ والإشتراطات العامة المرجعية وقد تضمن عرض الحكومة اليابانية تقديم التمويل من خلال نظام step loan

وتعود مزايا هذا النظام إلى تدني سعر الفائدة وعمولة الارتباط  وفترة السماح التي تصل إلى حد 10 سنوات وفترة السداد إلى 30 سنة.

ونوه المحافظ عن أهمية هذا المشروع الضخم الذي يتم تنفيذه خلال خمسة أعوام على أن يبدأ تشغيل مجموعة القناطر كاملة عام 2022 والذى سيساهم فى تدعيم نظام الإدارة المائية وتعزيز كفاءة استخدام المياه من أجل تحسين الإنتاج الزراعي في محافظة أسيوط وصعيد مصر من خلال استخدام التكنولوجيا اليابانية الفائقة خاصة وأن مجموعة قناطر ديروط تعتبر واحدة من أهم مرافق الري في مصر مشيراً إلى أنه من المتوقع أن يوفر مشروع القناطر الجديدة ما يقرب من 3 ألاف و500 فرصة مباشرة وغير مباشرة

فيما أوضح المهندس أحمد كرات رئيس قطاع الخزانات والقناطر الكبرى أن مشروع قناطر ديروط الجديدة يأتي ضمن البرنامج القومي لإعادة تأهيل وإحلال القناطر الرئيسية على نهر النيل وشبكة الترع القومية وتطوير منظومة التحكم في إدارة المياه على الترع المغذاة من مجموعة القناطر.